آخر المواضيع

القاموس الربوبي

مصطلحات يجب أن تعرف معانها
👈الرب أو المصمم: هو قوة عظيمة لا محدودة وهومصدر الكم المعلوماتي الموجود في التصاميم والقوانين الموجودة في جميع أنحاء الطبيعة.
👈التصميم الذكي:
هو الأشكال الموجودة في الطبيعة ، الذي نستطيع أن نلاحظها ونرى مدى تعقيدها الهائل DNA وطريقة أدائه لوظائفه ودورة في نشأه واستمرار نشأه الحياة وتطورها اظهر احتياج تلك المنظومة الى مصمم ذكي .
يمكن هذا العدد الهائل من عناصر الجزيء من العمل في تناغم على هذه الهيئة.
إن إمكانية حدوث ذلك بالصدفة أمر مستحيل. 
إن إثبات خطأ التصميم الذكي كمفهوم علمي يتطلب ببساطة إيجاد تفسير لمصدر الكم المعلوماتي الهائل الذي تحملة الشفرة الوراثية وكذلك إثبات إمكانية بزوغ نظام معقد غير قابل للاختزال دون اللجوء إلى الذكاء ، وقد تمت هذه المحاولات بالفعل وثبت استحالة أن تقوم الطبيعة عشوائياً بذلك.
ويقابلنا أيضاً التصميم الذكي في الكون في برهان الضبط الدقيق ، وفي البيولوجيا يقابلنا  برهان التعقيد غير القابل للاختزال وحدود لمايكل بيهي.
تصميم قاصر أو تصميم ذكي 
إن التصميم الأمثل ليس بوضع كل عنصر في النظام على أفضل ما يكون لنفسه ، ولكن بأن يكون العنصر على أفضل وضع يخدم النظام. من أجل ذلك يبدو تصميم أحد العناصر أقل كمالاً لنفسه ، لكنه يخدم المنظومة بشكل أفضل.
إذا التصميم الأذكى هو النظام المتكامل ، وليس الأكمل في كل التفاصيل وهكذا تنهار حجة التصميم القاصر وسوف نوضح ذلك في المقالات القادمة.
في الربوبية ، التصميم الذكي ليس له شيء على الإطلاق مع الأساطير الدينية الغير معقولة حول "الخلق" بل التصميم الذكي الذي يستكشفه العلم .
👈العقل: القوى الفكرية المستخدمة في تكوين الاستنتاجات والاستدلالات المستندة على الحقائق والربوبيين ينظرون للعقل على أنه الهبة العظيمة الثانية من الرب إلى الإنسانية بعد الحياة نفسها.
👌الربوبية: الربوبية هي دين طبيعي، يعتقد بوجود الاله، عن طريق العقل، بدون الاعتماد على الدين السماوي أو السلطة الدينية، الربوبية تختلف عن المسيحية واليهودية والإسلام التي تستند على المعجزات والوحي. يرفض الربوبيين فكرة أن الاله كشف نفسه للإنسانية عن طريق الكتب المقدسة، ويرى الربوبيين أنه لا بد من وجود خالق للكون والإنسان.
👈الفلسفة: دراسة الحقائق ومبادئ الوجود، المعرفة، والسلوك.
👈الدين: هو مجموعة معتقدات تتعلق بالسبب وطبيعة الكون والغرض منه.
👈الديانة الطبيعية: هي مذهب فكري يعتقد بوجود خالق خلق الكون وبأن هذه الحقيقة يمكن الوصول إليها باستخدام العقل ومراقبة العالم الطبيعي وحده دون الحاجة إلى أي دين وهي بعكس الدين السماوي الذي يستند على الوحي الذي يحتوي خرافات وأمور تخالف العقل والمنطق.
إذاً فالديانة الطبيعية تعتقد بوجود الرب عن طريق العقل ، لا على الوحي المزعوم ، وتعرف الديانة الطبيعية بالربوبية - Deism.
👈الدين السماوي: هو عقيدة منظمة لها بروتكالات ورسميات ترتكز على الاعتقاد بأن الإله تواصل يتواصل مع شخص يدعى نبي من دين سماوي معين ويجب الايمان بالنبي وعبادة الإله ومن لا يفعل ذلك سوف يعذب بعد موته و في أي من الديانات المنزلة المتدين لا يضع ثقته بالإله بل في أشخاص زعموا استلام الوحي المقدس.
👌النبي: هو شخص مخادع وكاذب يدعي أن الإله يتواصل معه بشكل خاص وأنه هو الوسيط الحصري وإن لم تؤمن به وتقدسه فالإله سيغضب منك ويعذبك للأبد .
👈الوحي: هو أن يكشف الإله عن ذاته ويتواصل بالنبي بالخفاء ، فالوحي يمكن أن يكون وحيا في المرحلة الأولى مثلا ، إذا الإله أوحى لي بشيء هكذا سيكون وحي خاص بي ولكن إذا قمت بإخبار شخص آخر بما أخبرني به الإله ، يكون مجرد خبر بالنسبة للشخص الذي أخبرته ، إذا صدق هذا الشخص ما أخبرته به، فلن يعودوا ليضعوا ثقتهم بالإله ، ولكن بي، وسيعتقدون أن كل ما أخبرهم به هو صحيح وأستطيع السيطرة والتحكم بهم بل وخداعهم تحت أن الإله أمرني بذلك.
👌الإيمان: هذه العبارة استخدمت بشدة في الديانات السماوية وكان هدف هذه العبارة تعليق الهبة الإلهية أي العقل حتى يتم تقبل الادعاءات اللاعقلانية الموجودة في الديانات السماوية بدون أن يفكر بل هكذا إيمان أعمى. 
كانت هذه هي الطريقة الوحيدة للديانات السماوية حتى تجعل الناس يقبلون بالادعاءات اللاعقلانية ، كالمشي على الماء، وشفاء المرضى بدون الرعاية الطبية، وشق البحر الأحمر وغيرها. 
الربوبيين يفضلون استخدام عبارة "الثقة" بدلا من الإيمان بسبب المعنى الملتوي لعبارة "الإيمان" في الديانات السماوية.
مفتاح الاختلاف بين الربوبي والديانات السماوية هو أن الروبيين لا يعتقدون أن الإيمان مطلوب للاعتقاد بالإله.
إن هذا الاقتباس من فولتير يختصر ما نعني: "ما هو الإيمان؟ هل هو الاعتقاد بما هو واضح؟ لا إنه واضح جدا لعقلي أن هناك اله ، أبدي ، ذكي. هذا الاعتقاد لا ينبع من الإيمان ولكنه ينبع من العقل.
👈الثقة: هي الثقة في إنسان أو شيء يستند على العقل والعلم والتجربة.
👌العبادة: تستند إلى الإيمان بالمعتقدات الغير معقولة من قبل مجموعة من الناس فاليهودية والمسيحية و الإسلام هي ديانات العبادة ,التي تدفع الفرد إلى الإيمان بتعاليم عقائدية غير معقولة من أساطير وخرافات مثل العقارات التي وهبها الله لليهود أو قيامة وصعود المسيح أو إسراء ومعراج محمد ,إن كل هذه الادعاءات نرفضها نحن الربوبيون ,لأننا نشجع الفكر الحر و المستقل وبالتالي فان الربوبية ترفض فكرة العبادة .

مواقع صديقة

عدد الزوار